1 خبر عاجل

"خلال نزهة".. مواطن سعودي يعثر على كنز ثمين يعود تاريخه لملايين السنين في جازان!! (شاهد صور)

"خلال نزهة".. مواطن سعودي يعثر على كنز ثمين يعود تاريخه لملايين السنين في جازان!! (شاهد صور)
مقترحات من adarabi

لم يكن المواطن السعودي إبراهيم مشرقي يتوقع أن رحلته إلى منطقة جازان الواقعة في جنوب غرب المملكة العربية السعودية ستثمر عن اكتشاف طبيعي يعود تاريخه إلى ملايين السنين.

 



لن تصدق كم المبلغ الذي عرضه الهلال السعودي لميسي .. إعلامي رياضي يفجر المفاجأة المدويةنادية الجندي تفاجئ الجمهور بإعلانها عن زواجها : حاليا هذا هو زوجي ولا اريد أحدا غيره .. (تفاصيل حصرية)صدمة مدوية.. بعد كشف الديانة الحقيقية للممثلة أنجلينا جولي العالمية.. ما قالته عن النبي محمد فاجأ الجميع!!حكاية الممثلة حبيبة التي هزت عرش السندريلا وخربت بيت شويكار!! لن تصدّق ماذا فعلت بهن

 


وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، نجح مشرقي في رصد كنز طبيعي بمنطقة جازان عبارة عن أحافير وأصداف بحرية يعود عمرها لملايين السنين.ويحكي مشرقي لموقع CNN بالعربية أن هذا الاكتشاف الجيولوجي جاء خلال نزهة برفقة صديقه في جنوب شرق المنطقة،

 

 

عندما تواصل معه أحد ملاك الإبل ليخبره بأنه صادف أصدافًا بحرية ملتصقة بالصخور أثناء رعيه الإبل عند أحد المنحدرات الجبلية بمحافظة الحرث، ما دفعه للذهاب إلى الموقع ليكتشف المفاجأة، أي وجود العشرات من الأصداف البحرية.

 

 


وأثار وجود كائنات بحرية متحجرة في منطقة جبلية تبعد عن البحر أكثر من 50 كيلومترًا مشاعر الحيرة لدى مشرقي، ما جعله يتواصل مع هيئة المساحة الجيولوجية السعودية، والتي حضرت إلى الموقع لإجراء البحث والدراسة.وبحسب دراسة قسم الأحافير بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية، يقدر عمر الموقع المكتشف ما بين 160 إلى 180 مليون عام.

 

 


وتتمثل أهمية هذا الاكتشاف في أنه يعود للعصر الجوارسي، وهو أحد العصور الذي عاشت به الديناصورات منذ ملايين السنين، بحسب ما ذكره مشرقي.

 


ويحكي مشرقي لموقع CNN بالعربية أن هذا الاكتشاف الجيولوجي جاء خلال نزهة برفقة صديقه في جنوب شرق المنطقة، عندما تواصل معه أحد ملاك الإبل ليخبره بأنه صادف أصدافًا بحرية ملتصقة بالصخور أثناء رعيه الإبل عند أحد المنحدرات الجبلية بمحافظة الحرث، ما دفعه للذهاب إلى الموقع ليكتشف المفاجأة، أي وجود العشرات من الأصداف البحرية.

 


وأثار وجود كائنات بحرية متحجرة في منطقة جبلية تبعد عن البحر أكثر من 50 كيلومترًا مشاعر الحيرة لدى مشرقي، ما جعله يتواصل مع هيئة المساحة الجيولوجية السعودية، والتي حضرت إلى الموقع لإجراء البحث والدراسة.وبحسب دراسة قسم الأحافير بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية، يقدر عمر الموقع المكتشف ما بين 160 إلى 180 مليون عام.

 


وتتمثل أهمية هذا الاكتشاف في أنه يعود للعصر الجوارسي، وهو أحد العصور الذي عاشت به الديناصورات منذ ملايين السنين، بحسب ما ذكره مشرقي.

 

 


وأشار مشرقي إلى أن الموقع يتمتع بأهمية علمية، إذ يمكن أن يستفيد منه علماء الجيولوجيا، إلى جانب الاستفادة منه سياحيًا، إذ يمكن أن يتحول إلى متحف طبيعي مفتوح أو متحف للأصداف البحرية المتحجرة.والجدير بالذكر، أن هذا الاكتشاف الجيولوجي حقق صدى واسع النطاق، وتساءل الكثيرون عن إمكانية وجود مثل هذا التاريخ الطبيعي المهم بالمنطقة.

تابعوا أخبار الفن واهله عبر Google News
مقترحات من adarabi

آخر الأخبار