1 خبر عاجل

بطلان زواج شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب يزلزل مواقع التواصل.. الأزهر الشريف يتدخل بفتوى غير مسبوقة !!

بطلان زواج شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب يزلزل مواقع التواصل.. الأزهر الشريف يتدخل بفتوى غير مسبوقة !!
مقترحات من adarabi

أثير خلال الأيام الماضية جدلا واسعا حول بطلان زواج الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب والفنان المصري حسام حبيب الثاني، وذلك بسبب عدم ظهور الشهود في الفيديو والصور التي انتشرت، كونهم يعدون من اركان صحة عقد الزواج.

 



لا تشطب التاريخ بفشلك! المسحل يفاجئ السعوديين بهذا التصريح الخطيرلاعب المنتخب الكوري يضطر لإغلاق وتوقيف رقم هاتفه بسبب كثرة طلبات الزواج من هذه الفتياتالفيفا تصدم جماهير المغرب بهذا التصرف المفاجئ قبل مواجهة إسبانياكيم مين جاي يفزع جماهير بلاده بتحضير هذه المفاجأة قبل مواجهة البرازيل

وبعد هذا الجدل، علّق الشيخ إبراهيم منتصر، رئيس مجلس إدارة صندوق الماذونين الشرعين والموثقين، على ذلك قائلا: موضوع عدم ظهور الشهود أثار جدلا، لا سيما أن وجود الشهود أحد أركان عقد الزواج، ولابد من وجودهم".

 

وأضاف خلال حديثه لـ القاهرة 24، أنه في حال الطلاق البائن لكي يكون الزواج صحيحا فلابد من عقد ومهر جديدين ورضاها، وكذلك الشهود، موضحا: من الوارد أن يكون الشهود غير ظاهرين في الفيديو لكنهم في الغالب موجودين والمأذون بالتأكيد لم يعقد إلا بوجودهما.

 

وتابع : لم أكن مستغربا من عودة شيرين لحسام حبيب، رغم كل ما حدث وما جرى بينهما خلال الفترة الماضية، موضحا: حالات كثيرة شبيهة لهما حدثت وعاد الطرفان مرة أخرى.

 

أثار خبر رجوع الفنانة شيرين عبد الوهاب إلى الفنان حسام حبيب، سؤالاً فقهياً لدى البعض، وهو متى يرجع الرجل طليقته بدون عقد ومهر جديدين؟

 

وقالت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر، في إجابتها عن سؤال: «كيف ترد الزوجة بعد انتهاء مدة العدة؟»، أنه بعد انتهاء العدة تصبح المرأة بائنة بينونة صغرى وبالتالي لابد من موافقة المرأة وعقد ومهر جديدين، وليس كما يظن البعض خطأ أنه لا يعقد الرجل مرة أخرى عليها مولا يعطيها مهرًا، فهذا خطأ والصحيح عقد ومهر جديدين.

 

حكم إقامة المطلقة بمنزل الزوجية في فترة العدة

 

أفاد الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، بأن المرأة المطلقة طلاقًا رجعيًا -الطلقة الأولى والثانية- عليها أن تعتد في بيت زوجها، لأن علاقة الزواج لا تزال قائمة.

 

واستشهد «علام» في فتوى له بقول الله تعالى: «وَبُعُولَتُهُنَّ أَحَقُّ بِرَدِّهِنَّ فِى ذَلِكَ إِنْ أَرَادُواْ إِصْلاَحًا»، موضحة: كأن القرآن الكريم يوجد مرحلة العدة لعل الله يحدث بعد ذلك أمرًا يساعد فى التقريب بينهما مرة أخرى، لذا نصح الفقهاء المرأة والرجل أن يراجعا موقفهما فى فترة العدة، فإن وجدا سبيلًا للرجوع تودد كل منها للآخر حتى يتراجعا.

 

وذكر أن عدة المرأة المطلقة تكون ثلاثة أشهر للمرأة الكبيرة التى يئست من المحيض، أو ثلاث حيضات للمرأة الشابة، وإذا كانت حاملًا تنقضى عدتها حين تضع حملها.

 

وأشار إلى أن الرجل إذا لم يراجع زوجته خلال فترة العدة، فلديه فرصة أخرى ليراجعها بعقد ومهر جديدين، لأنها مرحلة جديدة أصبحت فيها المرأة أجنبية عنه، ولكن الباب لا يزال مفتوحًا أمام الاثنين خاصة فى حالة وجود أبناء.

 

وأوصى المفتى الزوج بألا يتبع الطلقة بطلقة أخرى فى مدة العدة، لأن العدة تعتبر فترة اختبار، وعلى الزوج أن يجعل الباب مفتوحًا للرجوع لعل الأيام تقرب بينهما.

تابعوا أخبار الفن واهله عبر Google News
مقترحات من adarabi

آخر الأخبار