1 خبر عاجل

في خطوة مفاجئة وغير متوقعة بايدن يعلن عن ترك استخدام النفط والغاز.. هل سقطت ورقة الإبتزاز لدى روسيا؟!

في خطوة مفاجئة وغير متوقعة بايدن يعلن عن ترك استخدام النفط والغاز.. هل سقطت ورقة الإبتزاز لدى روسيا؟!
مقترحات من adarabi

وصف الرئيس الأميركي جو بايدن اليوم الجمعة خلال حضوره مؤتمر الأطراف حول المناخ في شرم الشيخ "الحياة على الكوكب" بأنها مهددة وفي خطر، فيما اعتبر أن الحرب الروسية على اوكرانيا شكلت قناعة تامة بضرورة التخلي عن الوقود الاحفوري.

وقال بايدن في خطاب أمام المؤتمر السنوي للأمم المتحدة حول المناخ في شرم الشيخ "الأزمة المناخية تتعلق بأمن البشر والأمن الاقتصادي والأمن القومي والحياة على الكوكب".



ماك اليستر لاعب منتخب الأرجنتين يهدد هولندا بالسلاح الخطيركريستيانو يصدم الجميع برده الناري حول الأخبار المتداولة عنهكريستيانو يفاجئ الجماهير برد صريح على رحيله من معسكر البرتغالمصير مفاجئ ينتظر زياش بعد تألقه في كأس العالم

وأكد بايدن أن الولايات المتحدة على "المسار الصحيح" لتحقيق تعهدها خفض انبعاثات غازات الدفيئة 50 إلى 52 % دون مستويات العام 2005، بحلول 2030.


وأوضح أن "الولايات المتحدة ستحقق أهدافها بشأن الانبعاثات" مشيرا إلى تشريع رئيسي أقر بدفع من إدارته يشمل أكبر استثمار حكومي أميركي في الطاقة النظيفة.

بايدن الذي يمضي ساعات قليلة في شرم الشيخ قبل ان يواصل رحلته إلى آسيا للمشاركة في قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا وقمة مجموعة العشرين، دعا الدول الأخرى إلى بذل المزيد لخفض انبعاثات الكربون أملا بالسيطرة على الاحترار المناخي.

وأكد بايدن "كل الدول يجب أن تبذل المزيد. خلال هذا الاجتماع علينا تجديد طموحاتنا المناخية ورفعها"، مؤكدا أن الولايات المتحدة تقوم بما عليها في هذا النضال للحد من الاحترار المناخي.


وأكد بايدن "كل الدول يجب أن تبذل المزيد. خلال هذا الاجتماع علينا تجديد طموحاتنا المناخية ورفعها"، مؤكدا أن الولايات المتحدة تقوم بما عليها في هذا النضال للحد من الاحترار المناخي.

وأضاف بايدن "هذا واجب قادة العالم ومسؤوليتهم. الدول القادرة على المساعدة يجب أن تساند الدول النامية حتى تتمكن من أتخاذ قرارات حاسمة على صعيد المناخ، من تسهيل عملية انتقال الطاقة فيها وتعزيز مسار الازدهار المتماشي مع ضروراتنا المناخية".


وفي انتقاد للغزو الروسي لأوكرانيا وتداعياته، قال بايدن أن النزاع أعطى دفعا جديدا لاستبدال النفط والغاز بمصادرة طاقة متجددة. وكانت الكثير من الدول الأوروبية الغربية تعتمد على الغاز الروسي قبل الغزو.

وشدد على أن "الحرب الروسية (على أوكرانيا) أبرزت الحاجة الملحة لوقف ارتهان العالم للوقود الأحفوري".

تابعوا أخبار الفن واهله عبر Google News
مقترحات من adarabi

آخر الأخبار